-------------------------

البحث

البحث في

إعلانات

+::: مساحة إعلانيه  رقم 1 :::+ +::: مساحة إعلانيه  رقم 2 :::+ +::: مساحة إعلانيه  رقم 3 :::+ +::: مساحة إعلانيه  رقم 4 :::+ +::: مساحة إعلانيه  رقم 5 :::+ +::: مساحة إعلانيه  رقم 6 :::+

رمضانيات

قسم الاستشارات

تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟

في ظلال التوبة

التصويت

ما رأيك في عودة بعض الممثلات التائبات إلى الفن مرة أخرى؟
بسبب المال والمغريات؟
بسبب ضغوط من جهات مشبوهة وسياسية؟
بسبب الجهل في حرمة التبرج والسفور؟-O9oeT-a7JgM

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الاشتراك

عدد الزوار

انت الزائر :393586
[يتصفح الموقع حالياً [ 15
الاعضاء :0 الزوار :15
تفاصيل المتواجدون

احصائيات الموقع

جميع المواد : 1410
عدد التلاوات : 30
عدد المحاضرات : 256
عدد المقالات : 24
عدد الفلاشات : 89
عدد الكتب : 76
عدد التعليقات : 567
عدد المشاركات : 6

رسائل الجوال


أدخل رقم جوالك لتصلك آخر اخبارنا
مثال : 966500000000

مركز الخير للعلوم الشرعية

شاشة عشوائية

رمضان-1
تحميل

خدمات ومعلومات

ثورة سوريا

مقابلة المخطوبة عند أهلها

عرض
 
مقابلة المخطوبة عند أهلها
1799 زائر
14/03/2008
غير معروف

لي علاقة بفتاة متحجبة وأخلاقها عالية بهدف الزواج بمشيئة الله وأمها تعرف ذلك وأزورهم في البيت. وأهلي لا يعلمون. فهل يجوز ذلك؟



الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد


لقد أتى الإسلام بتوضيح كل صغيرة وكبيرة في حياتنا ومن ذلك
موضوع الزواج منذ الخطوبة مرورا بالزواج .
فمثلا بين المصطفى صلى الله عليه وسلم أن الرجل إذا خطب المرأة إن استطاع أن
ينظر إليها فليفعل لأنه أحرى أن يؤدم بينهما.
وهو ما يسمى الآن بالرؤية الشرعية - رغم أن الآن بعض المجتمعات أصبحت المرأة
تخرج بحجاب وبدون حجاب فترى في الشارع - كما أن الإسلام ضبط العلاقة بين الرجل
والمرأة قبل عقد الزواج وبعده فقبل الزواج هي أجنبية عنه لا يجوز الخلوة بها أو
الجلوس معها أو حتى محادثتها بقول فيه مرض.
وبعد العقد هي زوجته يحل له منها مثل ما يحل للرجل من امرأته.
كل هذا حتى يقوم البيت المسلم على تقوى من الله وإيمان لا خنى أو خنوع في القول أو خلاعة أو مجون.
ونصيحتنا لك أن تسارع بالعقد عليها حتى وإن تم إرجاء الزواج حتى
يكون حديثك معها وجلوسك هو أمر شرعي جائز.
أما في فترة الخطوبة فلا يحل لك الجلوس معها ولا الخلوة بها بحجة الخطوبة.
حتى ولو علم والداها أو علم والداك فالحرام من الله وليس من البشر.
وفقنا الله وإياك لما يحبه ويرضاه.

كتبه/ د.عبدالعزيز الحويطان

   طباعة