-------------------------

ثورة سوريا

توبة المغني البريطاني المشهور كانت ستيفنز

عرض المادة
 
توبة المغني البريطاني المشهور كانت ستيفنز
1226 زائر
08-07-2012 01:53





توبة المغني البريطاني المشهور كانت ستيفنز



رفض كل مغريات الدنيا بكل شهرتها و شهواتها هرب من هجير هدا العالم الى و هج الايمان فوجد فيه الهناء و الطمانينة انها قصة الفنان البريطاني التي ضربت شهرته الافاق كات ستيفز الدي اصبح اسمه بعد دلك يوسف اسلام ها هو يرويها بنفسه في هده السطور البليغة التعبير البالغة التاثير فيقول :

ولدت في لندن في قلب العالم الغربي ولدت في عصر التلفزيون و ارتياد الفضاء ولدت في عصر وصلت فيه التكنولوجيا الى القمة في بلد معروف بحضارته في بريطانيا ترعرعت في هدا المجتمع و تعلمت في مدرسة كاثوليكية حيث علمتني المفهوم المسيحي النصراني للحياة و العقيدة و عرفت ما يفترض ان اعرفه عن الله و عن المسيح عليه السلام و القدر و الخير و الشر . حدثوني كتيرا عن الله و قليلا عن المسيح و اقل من دلك عن روح القدس كانت الحياة حولي مادية تنصب من كل اجهزة الاعلام حيث كانوا يعلموننا بان الغنى هو الثروة الحقيقية والفقر هو الضياع الحقيقي وان الامريكي هو المتل للغنى و العالم الثالث ئهو المثل للفقر و المجاعة و الجهل و الضياع !!!

و لدلك لابد ان اختار طريق الغنى و اسلك مسلكه لاعيش حياة سعيدة و افوز بنعيم الحياة و لهدا فقد بنيت فلسفة الحياة على الا علاقة لها بالدين و انتهجت هده الفلسفة لادرك سعادة النفس و بدات انظر الى وسائل النجاح و كانت اسهل طريقة ان اشتري جيتار و اؤلف بعض الاغاني و الحنها و انطلق بين الناس وهدا ما فعلته بالفعل باسم كات ستيفنز

و خلا فترة قصيرة حيث كنت في الثامنة عشر من عمري كان لي ثمانية شرائط مسجلة و بدات اقدم الكتير من العروض و اجمع الكثير من المال حتى وصلت الى القمة !!! و عندما كنت في القمة كنت انظر الى اسفل خوفا من السقوط !! و بدا القلق ينتابني و بدات اشرب زجاجة كاملة في كل يوم لاستجمع الشجاعة كي اغني كنت اشعر ان الناس حولي يلبسون اقنعة ولا احد يكشف عن وجهه القناع - قناع الحقيقة !! كان لا بد من النفاق حتى تبيع و تكسب و حتى تعيش !! و شعرت ان هدا ضلال و بدات اكره حياتي و اعتزلت الناس و اصابني المرض فنقلت الى المستشفى مريضا بالسل و كانت فترة المستشفى خيرا لي حيث انها قادتني الى التفكير













كان عندي ايمان بالله ولكن الكنيسة لم تعرفني ما هو الاله و عجزت عن ايصال حقيقة هدا الاله الدي تتحدث عنه !! كانت الفكرة غامضة و بدات افكر في طريقي الى حياة جديدة وكان معي كتب عن العقيدة و الشرق و كنت ابحت عن السلام و الحقيقة و انتابني شعور ان اتجه الى غاية ما و لكن لا ادرك مفهومها ولم اقتنع ان اظل جالسا خالي الذهن بل بدات افكر و ابحت عن السعادة التي لم اجدها في الغنى و لا في الشهرة و لا في القمة و لا في الكنيسة فطرقت باب البودية و الفلسفة الصينية فدرستها و ظننت ان السعادة هي ان تتنبا بما يحدت في الغد حتى تتجنب شروره فصرت قدريا و امنت بالنجوم و التنبؤ بالطالع و لكنني وجدت كل دلك هراء .

تم انتقلت الى الشيوعية ظنا مني ان الخير هو ان نقسم ثروات هدا العالم على كل الناس ولكنني شعرت ان الشيوعية لا تتفق مع الفطرة فالعدل ان تحصل على عائد مجهودك و لا يعود الى جيب شخص اخر . تم اتجهت الى تعاطي العقاقير المهدئة لاقطع هده السلسلة القاسية من التفكير و الحيرة و بعد دلك ادركت انه ليس هناك عقيدة تعطيني الاجابة و توضح لي الحقيقة التي ابحث عنها و يئست حيث لم اكن انداك اعرف شيئا عن الاسلام فبقيت على معتقدي و فهمي الاول الدي تعلمته من الكنيسة حيث ايقنت ان هده المعتقدات هراء وان الكنيسة افضل قليلا منها . عدت اليها تانية و عكفت من جديد على تاليف الموسيقى و شعرت انها هي ديني و لادين لي سواها و حاولت الاخلاص لهدا الدين حيث حاولت اجادة التاليف الموسيقي و انطلاقا من الفكر الغربي المستمد من تعاليم الكنيسة الدي يوحي للانسان انه قد يكون كاملا كالاله ادا اتقن عمله او اخلص له و احبه !!

وفي عام 1975 م حدثت المعجزة بعد ان قدم لي شقيقي الاكبر نسخة من القران الكريم هدية بقيت معي هده النسخة حتى زرت القدس في فلسطين ومن تلك الزيارة بدات اهتم بدلك الكتاب الدي اهداني اياه اخي والدي لا اعرف ما بداخله ومادا يتحدث عنه ثم بحثت عن ترجمة للقران الكريم بعد زيارتي للقدس وكانت المرة الاولى التي افكر فيها عن الاسلام فالاسلام في نظر الغرب يعتبر عنصريا عرقيا و المسلمون اغراب اجانب سواء كانوا عربا او اتراكا ووالدي كانا من اصل يوناني و اليوناني يكره التركي المسلم لدلك كان المفروض اكره القران الدي يدين به الاتراك بدافع الوراثة ولكني رايت ان اطلع عليه فلا مانع من ان ارى ما فيه







   طباعة 
 
 
المغني , توبة , البريطاني , كانت , ستيفنز , المشهور
التعليقات : تعليق
 
« إضافة تعليق »
15-08-2012 12:37

Mohammed Waleed

I am so pleased happy after Reading your story .......i just Want to say Some thing .......is That whatever you do whatever you are Whatever you have In the end It will finish .......so this point makes evrey one to belive in Allah......-B2CMO-glNb0
[ 1 ]
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
1 + 2 = أدخل الكود
 
 
روابط ذات صلة
 
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
 
 
جديد المواد
   
 

RSS

Twitter

Facebook

Youtube

اعلان
القائمة الرئيسية

القائمة العامة

الصوتيات والمرئيات

استراحة الموقع

احصائيات الزوار

احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 1736
بالامس : 1646
لهذا الأسبوع : 4244
لهذا الشهر : 23792
لهذه السنة : 99923
منذ البدء : 2541213
تاريخ بدء الإحصائيات: 9-5-2011 م

القائمة البريدية


أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا

مواقيت الصلاة

جديد الفلاشات

ثورة سوريا